الاتحاد الأوروبي يسعى لفرض عقوبات على البنوك الإسرائيلية

فوجئ الجهاز المصرفي الإسرائيلي بشكل كبير بخصوص سعي الإتحاد الأوروبي لفرض عقوبات على البنوك الإسرائيلية بسبب استثماراتها وأنشطتها في المستوطنات المحتلة ، وأكدت وسائل إعلام إسرائيلية أنه لا يوجد بنك إسرائيلي واحد ليس لديه نشاط في المستوطنات وأثار خطر المقاطعة الأوروبية لهذه البنوك حالة من الذعر أدّت لهبوط كبير في أسهمها وخاصة تلك التي لديها نشاط ملموس خارج البلاد .
ونقل موقع صحيفة ” غلوبس ” الاقتصادية الإسرائيلية عن مسؤول رفيع في الجهاز المصرفي قوله إن المستوطنات بالنسبة للأوروبيين هي القدس والجولان السوري أيضاً ، أي أن هذا متعلق بجميع البنوك .
وهناك مستويات للمقاطعة، أولها يتعلق بمقاطعة منتجات المستوطنات ومقاطعة لجزء من المنتجات المصنوعة داخل الخط الأخضر الأمر الذي سيسبّب خسائر بمبلغ 4.37 مليار شيكل تقريباً.
أما المستوى الأخطر من المقاطعة فهو إلغاء اتفاق التجارة بين إسرائيل والإتحاد الأوروبي ووقف كامل للاستثمارات المباشرة في إسرائيل والمسّ بالصادرات الإسرائيلية إلى أوروبا بنسبة 100%.
وفي حال تنفيذ المقاطعة فإن الخسارة التي سيتكبّدها الاقتصاد الإسرائيلي ستكون شبه قاضية ومبلغها سيتجاوز (80 ) مليار شيكل .
• المصدر ( وكالة الصحافة الفلسطينية صفا ).

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz