صحيفة الصانداي تايمز تقول بأن 4 قواعد للقوات الجوية البريطانية هي من ضمن أهداف عناصر داعش الذين يقاتلون في سورية.

ذكرت صحيفة ” الصانداي تايمز” البريطانية أن قائمة الهجمات الفردية لتنظيم “داعش” التي وضعها زوجان بريطانيان في سورية تضمّ ( 4 ) قواعد للقوات الجوية البريطانية بينها اثنتان تديرهما القوات الجوية الأميركية  وتحرّض عناصر التنظيم والمتعاطفين معه على شنّ هجمات “الذئب المنفرد” عليها مثل الهجوم الذي استهدف  ” لي ريغبي ” خارج معسكر للجيش البريطاني جنوب لندن قبل عامين .

ولفتت الصحيفة إلى أن هناك ( 12 ) فرداً يعملون أو عملوا سابقاً في هذه القواعد على قائمة المستهدفين التي تضمّ مسؤولين دبلوماسيين وعسكريين”، موضحة أن القائمة أعدّها تنظيم أطلق على نفسه “فرع القرصنة التابع للدولة الإسلامية والذي يعتقد أن مديره هو “جنيد حسين” قرصان المعلومات وأجهزة الكمبيوتر البريطاني البالغ من العمر (21) عاماً والبريطانية ” سالي جونز” (46 )عاماً.

وذكرت الصحيفة أن “جونز” تحوّلت للإسلام وتزوجت حسين عندما توجّها لسورية للانضمام لتنظيم “داعش” عام 2013 مؤكدة أن الأشخاص المندرجين ضمن القائمة قد وجّهت إليهم رسائل إلكترونية تقول “نحذركم نحن ننقل بياناتكم لجنود الخليفة الذين سيستهدفون أعناقكم قريباً بإذن الله على أراضيكم”.

المصدر (( صحيفة الديار )).