تنظيم داعش تسلّم آلاف السيارات من نوع تويوتا عبر أربع دول عربية

الدعم السعودي والقطري والإماراتي لتنظيم “داعش” بدأت تتكشف خيوطه لاسيّما مع بدء الغارات الروسيّة على مواقع التنظيم في سورية ، وذلك بعد أن سلّم الجيش الروسي شركة السيارات اليابانية تويوتا صوراً لعشرات السيارات التي صادرها الجيش السوري في معاركه على الأرض جميعها كانت مع ” داعش “.

مصدر مطلع أكد أن الحكومتان السورية والروسية تسلّمتا من شركة  تويوتا تقريراً أولياً بشأن صور السيارات التي تسلمتها الشركة من المخابرات العسكرية الروسية ، وكان أبرز ما جاء فيه : أن ( 22500 ) سيارة اشترتها شركة استيراد سعودية الجنسية ، فيما اشترت قطر ( 32000 ) سيارة ، واشترت الإمارات ( 11650) سيارة واستورد الجيش الأردني ( 4500 ) سيارة باعتماد ائتماني من عدّة بنوك سعودية الجنسية وجميعها الآن مع تنظيم “داعش” ، حيث يبلغ عدد السيارات التي تملكها داعش من نوع تويوتا أكثر من ( 60 ) ألف .

السلطات الأمريكية أعلنت عن فتحها تحقيقاً في كيفية حصول “داعش” على الأعداد الكبيرة من السيارات لكن مراقبين ذكروا أن واشنطن نفسها ورّدت المئات من هذه السيارات إلى سورية .

السفير الأمريكي السابق لدى الأمم المتحدة ” مارك ولاس ” أكد أن سيارات تويوتا من نوع ” لاندكروزر”          و ” تويوتا هيلوكس” أصبحت جزءاً من ماركة “داعش”.

ويتساءل مراقبون لماذا أن هذا القلق الأمريكي من وجود السيارات لدى “داعش” لم يظهر إلا بعد الغارات الروسيّة في سورية وإسقاط العديد من مواقع القيادة والسيطرة لداعش في البلاد !!.

  • المصدر ((  dampress )) .

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz