نجاح روسيا في سورية يرغم الولايات المتحدة على التفاوض

نشرت صحيفة “نيزافيسيمايا غازيتا” مقالاً حول ردود الفعل الغربية على النجاحات العسكرية التي حققتها روسيا في سورية ، تطرقت فيه لإعلان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بأنه سيلتقي مع قادة روسيا وتركيا و السعودية والأردن لمناقشة القضية السورية ، حيث أعلن كيري في مؤتمر صحفي في مدريد جمعه بنظيره الإسباني بأن بلاده ترغب في ألاّ يسود ” الدمار الشامل” في سورية ، وأشار إلى أن الجميع بما فيهم الروس والإيرانيون يؤكدون على عدم وجود حلّ عسكري للأزمة السورية وأنه يجب تركيز الجهود للعثور على حلّ سياسي .

وفي نفس السياق أجرت الصحيفة حديثاً مع ” فنيامين بوبوف ” مدير مركز شراكة الحضارات التابع لمعهد الدراسات الدولية في معهد العلاقات الدولية بموسكو أشار فيه إلى أن الولايات المتحدة وقعت في حيرة بعد أن أصابت الصواريخ المجنّحة الروسيّة أهدافها بدقة متناهية في سورية ، وذكر بوبوف أن التحالف الغربي نفذ أكثر من (60 ) ألف طلعة فوق سورية بدون تحقيق نجاحات ملموسة ، لذلك يتعرّض الرئيس الأمريكي باراك أوباما للإنتقاد من كلّ جانب وقال بوبوف : ” نحن كررنا مراراً بأن أبوابنا مفتوحة وأن التغلّب على الشر في سورية يحتاج لجهود جماعية ” ، وأكد الخبير الروسي على أن موسكو واثقة من عدم وجود حل عسكري للنزاع السوري وان الحل يكمن في المجال السياسي.

وترى الصحيفة أن تعزيز الدور الروسي في سورية قد أحرج الجانب الأمريكي وأجبره على تفعيل نشاطه بخصوص الوضع في سورية والعمل على إعادة حساباته وتموضعه تجاه ما يحدث فيها من تغيرات دراماتيكية .

  • المصدر ( RT ).

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz