موقع ” جلوبال ريسيرش” يتهم أمريكا وتركيا بشنّ هجمات وهمية ضدّ داعش

قال موقع “جلوبال ريسيرش” البحثي إن روسيا قامت بإبادة الحشرات الإرهابية في سورية جواً ، وطهّرت العديد من القرى من تنظيم داعش الإرهابي ، في حين أن الغرب يرغب في الاحتفاظ بهم كحيوانات لإسقاط حكومة الرئيس السوري “بشار الأسد”.

ويضيف الموقع أن هناك تنسيق بين الولايات المتحدة وتركيا بشأن محاربة داعش ، حيث تشنّ واشنطن وأنقرة هجمات وهمية تحت ستار محاربة داعش ، ومن جهة أخرى تقوم بتأمينها ، حيث يرغبان في إقامة منطقة آمنة لحماية داعش والجماعات الإرهابية الأخرى ، ذات الصلة بحلف شمال الأطلسي ، والتي تموّلها أيضاً دول مجلس التعاون الخليجي ، وتمرّ هذه التمويلات عبر تركيا .

ويرى الموقع أنه لهذا السبب أعلنت الولايات المتحدة وتركيا اتفاقاً بشأن إغلاق الحدود التركية مع سورية كجزء من تنفيذ عملية عسكرية مشتركة ، حيث نشرت صحيفة “تاراف” التركية أن عضو حزب العدالة والتنمية الحاكم “ دنجر مير محمد فيرات ” قال إن تركيا دعمت ولا تزال تدعم ، الجماعات المتطرفة وتعالج أعضاءها في المستشفيات ، وأضاف أن الحكومة سلّحت الجماعات المتطرفة ، وكانت تساعد المصابين ، فيما قال وزير الصحة إن مساعدة المصابين من داعش واجب إنساني .

ويوضح الموقع أن مشاعر حزب العدالة والتنمية بزعامة “أردوغان” ليست مقتصرة على أنقرة فحسب ، وأن هناك صدمة لدى سماع كلمات الإعجاب بتنظيم داعش من بعض المسؤولين رفيعي المستوى داخل الحزب بحيث قال أحدهم  بأن جيرة “داعش” أفضل من حزب العمال الكردي .

  • المصدر (( موقع البديل )).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*