مصدر في الإدارة الأمريكية يعترف بنجاح العمليات العسكرية الروسيّة في سورية

أفادت وكالة رويتر استناداً إلى مصدر في الإدارة الأمريكية بأن القيادة الأمريكية اعترفت بأن روسيا بلغت هدفها الأساسي الذي من أجله بدأت عملياتها الحربية في سورية ” المقصود هنا تعزيز نظام الرئيس السوري” وإضافة لهذا فإنها ( روسيا ) اختبرت أسلحتها الجديدة في ساحات القتال ، وحصلت على مهارات عالية في إدارة وتوجيه الطائرات الاستكشافية من دون طيار وغيرها من المعدات العسكرية .

كما يشير الأمريكيون إلى التكلفة المالية المنخفضة للعمليات العسكرية الروسيّة في سورية ، وهذا يعني أن عمليات القوات الجوية الفضائية الروسية يمكن أن تستمر لسنوات دون أن تضرّ باقتصاد روسيا .

ويقول مسؤول رفيع المستوى في الإدارة الأمريكية فضّل عدم الكشف عن اسمه في وسائل الإعلام أنه بفضل الدعم العسكري الروسي للنظام السوري “أصبح وضعه أكثر أمناً ممّا كان” ، أيّ يمكن اعتبار العملية العسكرية الروسية في سورية ناجحة ، وهذا الرأي يؤيده خمسة مسؤولين في القيادة الأمريكية.

وحسب معطيات المحللين الأمريكيين تبلغ الميزانية العسكرية الروسية السنوية ( 54 ) مليار دولار، أنفقت منها روسيا / 1-2 / مليار دولار لتغطية العمليات الحربية في سورية ، ويشيرون إلى أن انخفاض أسعار النفط في الأسواق العالمية ، أدّى إلى انخفاض قيمة الوقود اللازم للسفن والطائرات.

  • المصدر (( موقع . Sputnikh  ))

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*