“الإندبندنت” تدعو لهزيمة داعش في سورية والعراق والتنظيم يهدّد بغزو إسبانيا

خسر تنظيم داعش نفوذه في العراق ، إلا أن قادة أكراد أكدوا أن التنظيم يتقهقر ببطء ، مستبعدين القضاء عليه ما لم يهزم في سورية أيضاً ، وقالت صحيفة الإندبندنت أنه على الرغم من إعلان الحكومة العراقية عن تحقيق انتصارات حاسمة للقوات العراقية في مدن مثل الرمادي وتكريت ، إلا أن التقدم الحقيقي مازال محدوداً.

ونقلت الصحيفة عن محافظ تكريت نجم الدين كريم، قوله: “أول هجوم لتنظيم داعش عام 2014 كان يشبه هجمات المغول إلا أنهم لم يستطيعوا أن يرابطوا في مواقع ثابتة ، وهذا لا يعني أنهم يهزمون في العراق وهذا لن يحصل حتى تتم هزيمتهم في سورية “، مشيرا إلى أن قوات البشمركة الكردية في كركوك تمكنت من دحر داعش من 10 إلى 20 ميلا إلا أن الخطوط الأمامية جامدة بشكل عام.

وفي نفس السياق كان تنظيم “داعش” قد نشر مقطع فيديو مصوّر هدد فيه بشنّ هجمات إرهابية في إسبانيا حيث قال فيه : “سنستعيد أرضنا من الغزاة”.

ونشرت المواقع الموالية لتنظيم “داعش” خريطة تظهر المناطق التي ينوي التنظيم السيطرة عليها بحلول عام 2020 من ضمنها إسبانيا وأجزاء واسعة من آسيا وأفريقيا.

ويظهر شريط الفيديو خريطة قديمة لشبه الجزيرة الإيبيرية كجزء من هدف التنظيم المسلح لتوسيع حدوده في أوروبا ، والجدير بالذكر أن أكثر من 100 شخص من إسبانيا قد غادروا البلاد متجهين إلى الشمال السوري عبر الحدود مع تركيا للانضمام للتنظيم والقتال في صفوفه.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*