The Times بريطانيا أضاعت الطريق للشرق الأوسط في سياستها الخارجية

نشرت صحيفة “التايمز” البريطانية مقالاً للكاتب ماثيو باريس ينتقد فيه سياسة بريطانيا ومواقفها من قضايا الشرق الأوسط ، وينطلق كاتب المقال من تصريح لوزير الخارجية ” فيليب هاموند” يقول فيه بأن “بريطانيا لا تستبعد شن غارات على تنظيم “داعش” في “لبنان”، لمراجعة السياسة البريطانية في المنطقة.

فيقول الكاتب إن الوقت حان ، بعد 25 عاماً من الحرب على العراق ، لنعترف بأننا أضعنا الطريق إلى الشرق الأوسط  في سياستنا الخارجية والعسكرية ، ويعود إلى حرب الخليج الأولى بقيادة الرئيس الأمريكي بوش الأب ثم اجتياح العراق في عده ابنه عام 2003  ودور بريطانيا في إدارة الوضع في العراق رفقة الأمريكيين وكيف أن هذا التدخل أسفر عن دولة فاشلة .

ويخلص الكاتب إلى التساؤل لماذا نحن البريطانيين نتشوّق إلى أسطورة “لورانس العرب” ونعتقد أننا قادرين أن نعطي لحلفائنا حكمة خاصة وخبرة في المنطقة ؟ وأية أدلة يقدمها لنا التاريخ من فلسطين وبلاد مابين النهرين والسويس وبلاد فارس والعراق وليبيا وسورية ! سوى أننا نواصل التخبّط “.

  • المصدر (( Beirut press )).

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz