إيزفيستيا السلاح السيبراني ومخاطره التدميرية

نشرت صحيفة “إيزفيستيا” الروسيّة مقالاً تناول خطورة السلاح السيبراني؛خاصة أن الحرب في مجال الفضاء الإلكتروني قد تؤدّي إلى أعطال في المحطات الذرية لتوليد الطاقة الكهربائية وتدمير المحطات الكهرومائية وإلى كوارث في وسائط النقل وغيرها من البنى التحتية ؛ حيث تعادل قوتها التدميرية قوة أسلحة الدمار الشامل .

وحالياً تحاول الولايات المتحدة الوصول بالحروب السيبرانية إلى مستوى الحروب المادية ، فأصبح هدفها أن تحقق قدراً كبيراً من الدمار والضرر المادي ، وإذا راجعنا الهجمات السيبرانية الأكثر شهرة على مستوى العالم والتي استهدفت مؤسسات عسكرية أو حكومية ، يتضح أنها كانت تهدف بالأساس إلى الحصول على معلومات سرية ، كما هو الحال مع فيروس”Stuxnet” الذي حاولت المخابرات الأمريكية من خلاله العمل على  اختراق وتعطيل المنشآت النووية الإيرانية .

  • المصدر (( TV.RT )).

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz