غلوبال ريسرتش: الإعلام الأمريكي يشوّه الحقائق في حلب

أماط مركز “غلوبال ريسرتش” اللثام عن حقيقة استهداف الإعلام الأمريكي للجيش السوري والرئيس بشار الأسد وتزييف حقيقة ما يحدث في حلب من معارك راح ضحيتها العشرات ، وأكد المركز البحثي في تقريره أن دعاية إعلامية مغرضة تصاحب المعركة في حلب بين الجيش السوري وحلفائه “روسيا وإيران وحزب الله وبعض الميليشيات الأخرى”، وبين الجماعات الإرهابية المدعومة من حلف الناتو “جبهة النصرة وجيش الإسلام وأحرار الشام وداعش”، وأوضح أن الجماعات المسلحة أرسلت مئات من قذائف الهاون إلى حلب، الأمر الذي استوجب رداً من الجيش السوري الذي نقلت وسائل الإعلام الأمريكية صورة خاطئة عن تهديده للمدنيين هناك.

وذكر “غلوبال ريسرتش” أن الإدارة الأمريكية تعتمد على منظمات غير حكومية بالوكالة ، إلى جانب بعض الميليشيات لتصدير صورة دائمة عن الجيش السوري بأن قواته لا تفعل شيئاً سوى استهداف المدنيين.

  • المصدر (( TV.RT )).

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz