دراسة ألمانيّة الصيام يخفّض مستوى سكر الدم ونسبة الدهون في الكبد

قال علماء ألمان من المركز الألماني لأبحاث السرطان ومركز “هيلمهولتز” للأبحاث الطبية في ميونيخ إن الصيام له تأثير إيجابي كبير على جسم الإنسان وخاصة على مرض الكبد الدهني المنتشر في العالم ، وأشارت الدراسة التي نشرتها المجلة العلمية المتخصصة “موليكولار ميدسين” أن العلماء توصّلوا إلى معرفة ما يحدث في جسم الإنسان عند الصيام ، إذ ينتج الجسم بروتيناً يؤثر على التحولات الكيميائية في الكبد ، وهو ما يقلل من تكدس الدهون فيه .  العلماء قاموا بدراسة نشاط جينات خلايا الكبد أثناء الصيام ليكتشفوا بعدها أن جيناً معيناً يتحكم في احتواء الجسم للدهون الحمضية وهو بروتين “جي أي دي دي ß 45” وهو يصنف في خانة البروتينات المساعدة على تطوير دورة الخلايا والمساهمة في إصلاح الخلل الحاصل في المجموعات الوراثية  وبعد القيام بالتجربة على جسم الإنسان أكد العلماء أن مستوى سكر الدم المرتفع ونسبة الدهون في الكبد انخفضت بفضل هذا البروتين ، كما بيّنت الدراسة أن التوتر الذي يحدثه الصيام ينتج هذا البروتين وهو بدوره يؤثر على التحولات الكيميائية.

  • المصدر (( Deutsche.welle )).

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz