مقياس حرارة نانوي أرقّ من الشعرة بـ 20 ألف مرة

ابتكر فريق من علماء الكِيمياء الحيوية في جامعة “مونتريال” الكندية مقياس حرارة نانوي فائق الحساسية والدقة وأرق بـ 20 ألف مرة من شعرة الإنسان ، وأكد العلماء على أن مقياس الحرارة الفريد ينتمي إلى سلسلة مقصرة لحمض نووي ريبوزي منقوص الأوكسجين DNA ، وهو قادر على قياس تقلبات ضئيلة جداً في درجات الحرارة ونشرت مجلة “Nano Letters” تقريراً حول الابتكار الجديد ، ذكر فيه  “أليكسيس فالي بيلسلي” عضو فريق البحث أن “الكائنات الحية تستخدم  جزيئات عضوية مختلفة مثل البروتينات والحمض النووي الريبوزي RNA  لقياس الحرارة واستجابة الجسم لها”  ويؤكد الباحثون أن ما توصّلوا إليه من ابتكار، سيساعد في قياس تغيّرات الحرارة داخل الخلايا  كما أن المستشعرات المصنوعة على أساس الحمض النووي الريبوزي منقوص الأوكسجين ستفيد في مجال هندسة الشرائح الإلكترونية لتحديد نقاط الإفراط في درجات الحرارة وزيادة إنتاجية الشرائح وترشيد استهلاكها للطاقة.

  • المصدر (( نوفوستي )).

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz