روبرت فيسك أردوغان يريد استعادة صداقته القديمة مع القيادة السورية

أكد الصحفي البريطاني روبرت فيسك أن أردوغان يحاول استعادة صداقته القديمة مع الرئيس السوري بشار الأسد  حيث أن “ تصريحات أنقرة إثر التفجير الإرهابي في غازي عنتاب، كشفت عن قائمة الأعداء الجديدة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إذ لم يعد الرئيس الأسد مدرجا على القائمة”.وقال فيسك إن “ قادة المعارضة السورية المقيمين في تركيا يشعرون بقلق شديد من تقارير عن مفاوضات سرية تجري بين دمشق وأنقرة عبر وسطاء يثق بهم كلا الطرفين ، وذكر في هذا الخصوص تصريحاً صدر عن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم قبل وقوع محاولة الانقلاب حول أن تطبيع العلاقات مع سورية أمر لا مفر منه”.

واعتبر فيسك أن “حبّ أردوغان الجديد للأم روسيا”، يأتي في هذا السياق معرباً عن قناعته بأن بوتين بحث مع أردوغان خلال لقائهما في بطرسبورغ العلاقات السورية التركية متسائلاً : “هل من الممكن أن يكون السلطان يفكر في استعادة صداقته القديمة مع أسد دمشق؟ كونوا واثقين – إنه يفكر في ذلك فعلا”.

المصدر ((almasdarnews )).                          

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz