اكتشاف محيط على عمق 1000 كم من سطح الأرض

اكتشف العلماء وجود كميات كبيرة من المياه على عمق حوالي ألف كم تحت سطح الأرض، ومن دون هذه الكمية الهائلة من المياه كان سيتوقف النشاط “الجيوديناميكي” أو ديناميكية الأرض المسبّبة للبراكين والأخيرة مهمة جداً لتوليد الأتربة والحفاظ على الحياة على كوكبنا، ويعتقد العلماء أن كمية الماء الموجود في الصخر تشكل ما يصل إلى 1.5% من وزن كوكب الأرض، وهي نفس الكمية المحققة عند جميع محيطات العالم سوية ويلعب الماء دوراً رئيسياً في المحافظة على النشاط الجيولوجي تحت سطح الأرض، كما يساعد الماء على الحمل الحراري للّبّ الأرضي (الحركة الزاحفة البطيئة للبّ الأرضي أو الدثار الصخري الواقع بين نواة الأرض وقشرتها والتي تحدث بسبب تيارات الحمل الحراري فيه) ، حيث قال الباحثون إن عدم وجود ماء في باطن الأرض كان سيجعل العباءة الحرارية غير نشطة فتتوقف في نهاية المطاف، وبالتالي لن تتشكل البراكين التي تلعب دوراً هاماً في توليد قشرة الأرض التي نعيش عليها.

المصدر(( ديلي ميل )).                                                

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz