إلى محبــي الحقيقة ( 1 ) ” هنري كسنجر والربيع العربي المزعوم “

” سلسلة مقالات تسلط الضوء على حقائق تاريخية هامة في حياة السوريين “

أكد هنري كسنجر في إحدى مقالاته ” إننا قمنا بالثورات في ليبيا ومصر وتونس واليمن من أجل إيران وسورية، فمنذ عام 2011 أصبحت ثورة سورية “كما يسميها ” حرب عالمية ثالثة باردة والمتحاربون هم : الصين وروسيا والهند من جهة ومن جهة أخرى أمريكا وحلفائها ، وعندما يُسأل لماذا سورية بالتحديد يقول : سورية مركز الإسلام المعتدل في العالم وهو نفسه الإسلام الذي هزمنا في حرب 1973 ، وسورية في نفس الوقت مركز المسيحية العالمية ولابدّ من تدمير مئات البنى العمرانية المسيحية وتهجير المسيحيين وهنا جوهر الصراع مع روسيا لأنها تدين بالأرثوذكسية وهي تابعة دينياً لسورية ” وهو سـرّ من أسرار روسيا وسورية ” ، ويقول : الحلّ الوحيد مع سورية ليس السلاح الذري بل إحراق سورية من الداخل، ويتابع قوله : ما يثير استغرابي هو كيف استطاع السوريون بناء البنية التحتية العملاقة بالمقارنة مع مواردهم فالطبابة مجانية والتعليم شبه مجاني ومخزون القمح يكفي لمدة خمس سنوات بالإضافة لتلاحم جيشهم رغم الانشقاقات والهروب، ثم يختم “كسنجر” بالقول : لقد حاولت مع الرئيس حافظ الأسد وأنا أعترف بأنه الشخص الوحيد الذي

هزمني وقهرني في حياتي كلها .

يتبــع ………

” الحقائــق السوريــة ”

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz