محاربة السرطان عن طريق برمجة الجهاز المناعي !!

إن ما يجعل مرض السرطان خبيثاً هو أنه لا يغزو الجسم , فالخلايا السرطانية هي خلايا الجسم نفسه وهي التي تهاجمه و بالتالي لا يستطيع الجهاز المناعي أن يراهم كجسم غريب و بالتالي لا يعتبرهم كتهديد.

ولكن في السنوات الأخيرة الماضية , قامت العديد من مراكز الأبحاث ببرمجة الجهاز المناعي عند البشر ليتعرف على السرطان وبالتالي يدمّره , حيث تبدأ البرمجة بأخذ خلايا لمفاوية من النوع ( T ) ” التي تعدّ القوة الهجومية للجهاز المناعي”  من دم المرضى بسرطان الدم الذي يصيب الخلايا اللمفاوية من النوع B. ثم يتم تدريب الخلايا     ( T ) بالهندسة الوراثية ليستهدفوا جزيئة ( CD-19 ) , و التي تتموضع على سطح الخلايا ( B ) والخلايا السرطانية التي تنشأ منها، ثم يتم حقن المريض بخلايا ( T ) المعدلة , و بالتالي يمكن تدمير جميع الخلايا الحاملة للـ (CD-19 ) سواءً كانت مسرطنة أو لا. و أخيراً يتم دعم الجهاز المناعي للمريض بواسطة العلاج بالأجسام المضادة, و ذلك للتعويض عن الخلايا B المسؤولة عن تصنيع الأجسام المضادة اللازمة  لمحاربة العدوى.

المصدر  ” arabic.cnn “.                                           

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*