هزيمة ” حرب الغرب ” القذرة في سورية

أكد الكاتب والناشط المناهض للحرب مارك تاليانو ” أن جميع  العالم يقف مع محنة الشعب السوري ضد الغرب ووكلائه في حربهم القذرة في سورية والعديد من البلدان ، وتابع تاليانو مؤكداً ” أن الاستماع للدبلوماسية الأمريكية أصبح مربكاً لأن مخططاتها القذرة في سورية كُشفت للعالم فمنذ البداية قامت بدعم “المتشددين الإسلاميين “مع حليفتها السعودية الحاضنة لهم ، معتبراً أن السعودية حليفة إسرائيل ومساندة لها لتحقيق حلمها بإقامة “دولة إسرائيل الكبرى “.

ورأى تاليانو أن الدبلوماسية الأمريكية تبحث بالدبلوماسية عن وسيلة لحفظ ماء وجهها وخصوصاً بعد هزائم الإرهابيين المرتزقة في سورية ، واعتبر تاليانو أن الخوذ البيضاء هي منظمات وهمية غير حكومية تقوم بدعم الإرهابيين وهي جزء لا يتجزأ منهم مشيراً أن تنافسها للحصول على جائزة نوبل للسلام سيكون دليلاً آخر لتلوث العقلية الغربية ، وأكد تاليانو أن “محاربة تنظيم القاعدة ” كذبة غربية لتضليل الرأي العام العالمي تحت شعار        ” الحرب على الإرهاب ” لافتاً لوجود وثائق واعترافات تؤكد أصول الإرهابيين الوافدين من الغرب ، وختم مشيراً أن للغرب تاريخ طويل في خلق واستخدام ودعم الإرهابيين ” المتشددين الإسلاميين ” في أفغانستان والبوسنة والعراق والآن في سورية ومحاربة الإرهاب هو كذبه من أكاذيبه لتدمير سورية لأنها عائق أم الهيمنة العالمية.

المصدر” غلوبال ريسيرش”                               

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz