” الصــوم الحقيقـي “

يقـول تشارلـي شابلـن :

كنت صبياً بصحبة أبي متوجهين لمشاهدة عرض للسيرك… وفي صف قطع التذاكر كانت أمامنا عائلة بانتظار دورها… كانوا ستة أولاد وأمهم وأبيهم… كان الفقر بادياً عليهم … ملابسهم قديمة لكن نظيفة… كان الأولاد فرحين جداً وهم يتحدثون عن السيرك وعن الحركات والألعاب التي سوف يشاهدونها… وبعد أن جاء دورهم تقدّم الرجل وسأل مسؤول التذاكر عن كلفتها…فأجابه… فتلعثم الأب وأخذ يهمس في إذن زوجته…

يقول تشارلي : رأيت والدي يسارع لإخراج عملة ورقية من فئة العشرين ويرميها على الأرض… ثم انحنى ورفعها ووضع يده على كتف الرجل وقال له لقد سقطت منك هذه النقود !

نظر الرجل في عين والدي وقال له: ” شكراً سيدي ” وقد امتلأت عيناه بالدموع… حيث كان مضطراً لأخذ المبلغ لكي لا يُحرج أمام أبنائه… وبعد أن دخلوا… سحب أبي يدي وتراجعنا من الطابور لأن والدي لم يكن معه غيرها..!

ومنذ ذلك اليوم وأنا فخور جداً بأبي !

لقد كان ذلك العرض أجمل من عرض السيرك وإن كنت لم أره …

*الصوم الحقيقي هو حين أعطي من حاجتي لألبّي حاجة الآخر..!

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz