” firil ” ما يحدث في سورية أكبر كذبة في العصر

رغم استمرار الإعلام الغربي الرسمي بالكذب على شعوبه، مع تغيّر بسيط في اللهجة، إلا أنّ أصوات الحقيقة بدأت تعلو بعد افتضاح حقيقة ما يجري في سورية، مركز فيريل للدراسات ينشر اليوم تقريراً نُشر في أكثر من دولة غربية تحت عنوان: “ما يحدث في سورية هو أكبر كذبة في العصر”.

إن كافة التقارير الغربية السابقة لبدء الأحداث في سورية تؤكد أنّ الشعب السوري كان متحداً تحت قيادة الرئيس السوري بشار الأسد، واستناداً إلى بحث مركز “فيريل” للدراسات عن عدد الإرهابيين الأجانب الذين يقاتلون الجيش السوري، فإن السعودية تحتلُ المرتبة الأولى بعدد “المقاتلين” والقتلى حتى نهاية 2016، ويتابع البحث: “وحدهما قطر والسعودية دعمتا الإرهابيين في سورية بـ 39 مليار دولار.!”.كما أن التغطية الإعلامية الغربية هي أكبر كذبة والثورة ضدّ الرئيس بشار الأسد محض هراء، والشعب السوري يُعبّر عن فرحته باندحار الإرهابيين وفشل مخططات السعودية وقطر، ومن ورائهم الولايات المتحدة ، بتشكيل حكومة متطرفة في سورية من “داعش” وتنظيم القاعدة… في الحقيقة لا يوجد مقاتلون معتدلون، كلهم إرهابيون قتلة.”

المصدر ”  firil.net”                                               

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz