” كوميديا سوداء بصبغة وهابية “

تحدث روبرت فيسك لصحيفة “الاندبندنت” عن ان هدف زيارة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” إلى السعودية يتمثل بالتحضير لـ”حرب مذهبية بين دول الشرق الأوسط بمساعدة إسرائيل”.وقال فيسك إن الديـن الوحيد الذي يؤمن به ترامب هو المال وهو ما لدى ملوك السعودية والخليج الذين يريدون تدمير إيران وسوريا وحزب الله والحوثيين، وتابع فيسك “أن ترامب يعيش خيال إنشاء حلف ناتو عربي” مشيراً إلى أنه سيكون في استقباله في الرياض “ديكتاتوريون ومستبدّون فاسدون وقاطعو رؤوس”، وأضاف أن منبع الإرهاب في الشرق الأوسط من داعش إلى القاعدة أو جبهة النصرة هو الدولة التي يزورها ترامب وهذا أمر سيتم تجاهله، واصفاً ما يجري بأنه أشبه بـ”الكوميديا”.

الكاتب البريطاني قال إنه سيكون على هؤلاء أن يستمعوا إلى “هذيان” ترامب حول السلام والتطرف الإسلامي الذي سيكون أكثر الخطابات التي تنافي العقل لكون الرئيس الأمريكي سيكون عليه أن يدّعي أن إيران هي المتطرفة ، فيما داعش (النسخة الوهابية السعودية ) هو الذي يشوّه ويدمّر سمعة الإسلام في العالم.

وخلص فيسك إلى أن هذا يترك دولة واحدة خارج هذه الجوقة العظيمة وهي روسيا، لكن فلاديمير بوتين يدرك جيداً ماذا يحصل في الرياض وهو سيراقب سقوط الناتو العربي قريباً .

 

المصدر  ( beirutpress ).                                 

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz