حشـرات تتحـوّل إلـى جواسيس

ابتكر الباحثون برنامجاً لإنشاء نظام ” سايبورغ – اليعسوب” ، المتمثل في حقيبة صغيرة مزودة بإلكترونيات وأجهزة استشعار وخلية شمسية، للتجسس عبر الحشرات، ويتم التحكم بنظام “DragonflEye”، عن طريق نبضات الضوء المرسلة إلى خلايا عصبية محددة في أدمغة الحشرات، ما يسمح للباحثين بتشغيل حزمة (الدرون) عن بعد، للقيام بالاستكشاف والتجسس.

وطوّر الباحثون نظام ” سايبورغ – اليعسوب” في درابر ومعهد هوارد هيوز الطبي، في مجمّع البحوث “جانيليا” حيث كشفوا لأول مرة عن الحشرات المعدلة وراثياً في يناير الماضي، وصمّم فريق البحث نظام “حقيبة الظهر” هذا ليكون وسيطاً بين الحشرة والمراقب البشري، حيث بدؤوا بالمشروع من خلال تطوير طريقة لتعديل الجهاز العصبي عند اليعسوب وذلك للاستجابة لنبضات الضوء.

وأدخل الباحثون الجينات التي تضيف البروتينات الحساسة للضوء، إلى الخلايا العصبية عند الحشرات، ما يتيح تحفيزها من قبل الضوء.وتقوم الخلايا العصبية المعدلة وراثياً بإرسال إشارات إلى الأجنحة، للتشجيع على الطيران كما تعمل الألواح الشمسية على تشغيل نظام (الدرون)، ويعتقد الباحثون أنه يمكن استخدام سايبورغ اليعسوب لتوجيه عمليات الاستطلاع وحتى في مجال الطب.

المصدر: “ديلي ميل”.       

                                     

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz