ما أنـدر المصلحيـن فـي الحيـاة !!

رسم لوحته وظـنّ أنها الأجمـل على الإطـلاق … أراد أن يتحدّى بها الجميع فوضعها في مكان عام وكتب فوقها :

” من رأى خللاً ولو بسيطاً فليضع إشارة حمراء فوقـه ” .

عاد في المساء ليجدها مغطـاة بإشـارات حمراء تـدلّ على خلل هنا وهنا لدرجة أن اللوحة الأصلية طُمست تماماً …

ذهب إلى معلمه وقـرر تـرك الرسـم لشـدّة سـوئه .. فأخبره المعلم أنه سيغيّـر العبارة فقـط ..

ورسم ذات اللوحة ووضعها بذات المكان ولكنه وضع ألواناً وريشة وكتب تحتها :

” من رأى خللاً فليمسك الريشة والقلم ويصلح “.

فلم يقترب أحـد من اللوحة حتى المساء .. وتركها أيامـاً ولـم يقتـرب منها أحـد ..

فقـال لـه المعلـم كثيـرون الـذيـن يـرون الخـلل فـي كـل شـيء … ولكـن المصلحـين نـادرون ..

 

د . بسام أبو عبد الله

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz