الشـــرف العظيــــم

في يوم ٥/١٤ من كل عام يحتفل الإنجليز ومعهم علماء العالم بأكبر مغامرة حدثت في التاريخ حدثت عام ١٧٩٦ بذلك اليوم كان بطلها الطبيب الانجليزي ادوارد جينز ففي تلك الفترة أصاب أوروبا عموماً ومنها انجلترا أخطر مرض مرّ على البشرية وهو الجدري الذي فتـك بحياة أكثـر من ٦٠ مليون نسمة وفشل جميع الأطباء والعلماء بصنع علاج له .

إلا أن الطبيب ادوارد جينز لاحظ شيئاً وهو أن مربيات الأبقار وبائعات اللبن لإ تُصبـن بالجدري ففكر أن تلك النساء مصابات بجدري الأبقار وهو أقل خطورة من جدري البشر ولا يصيبهن بسبب جدري البقر. فكان لابد من متطوع من البشر ليحقنه بجدري البقر فقرر أن يكون المتطوع ابنه الوحيد، وكان احتمال الموت كبيراً إلا أن الطبيب ادوارد لم يجازف بأي أحـد وإنما بابنه ونجح بتجربة تطعيم البشر بجدري الأبقار فأنقذ الملايين …

فما أعظـم الأشخاص الذين يضحّـون بأغلى ما لديهـم لخدمة الإنسانيـة.

 

 

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz