استثمـر وقتـك وحقـق أهدافـك مـع مبـدأ باريتــو

لكي تتجنّب إضاعة الوقت وتتمكن من استثماره بالشكل الأمثل , فإن مبدأ “باريتو” سيساعدك بالتأكيد , من المحتمل أنك قد سمعت بقاعدة “80\20″ التي وضعها الرياضي وعالم الاقتصاد الإيطالي ” فليفريدو باريتو ” والتي تنصّ على أن 80% من الإنجازات هي نتيجة لـ 20% فقط من الأنشطة, وجاء هذا الاستنتاج بعدما لاحظ باريتو أن معظم البازلاء في حديقة منزله نتجت من عدد قليل من القرون ثم قام وخلال دراسته لغنى الأمم  بتحليل توزع الثروة في إيطاليا, وتبيـنّ له أن 20% من الايطاليين يملكون 80% من الأراضي..

تابع باريتو تحليلاته لدول أخرى وبدأ نمط معيّن بالظهور، فبعد دراسة سجلات ضرائب الدخل البريطانية وجد أن ما يقرب من 30% من السكان في بريطانيا العظمى يكسبون 70% من الدخل الكلي.وفي الرعاية الصحية في الولايات المتحدة 20% من المرضى يستخدمون 80% من موارد الرعاية الصحية. اكتشف باريتو أثناء متابعته لأبحاثه أن الأرقام لم تكن ذاتها دائماً ولكن التوجّه كان متناسقاً إلى حد ملحوظ  وأصبح المفهوم الذي يقول أن عدداً قليلاً من الأشياء يتسبّب بمعظم النتائج معروفاً بمبدأ باريتو أو بشكل أكثر شيوعاً قاعدة 20/80 ..

وبتطبيق النسبة على البشر وجد أن الشخص يقضي 80% من وقته داخل المنزل مستغلاً20% فقط من مساحته, ويقضي 80% من وقته في استعمال الهاتف الذكي مستخدماً20% فقط من تطبيقاته, ويرتدي20% من الملابس التي في الخزانة 80% من الوقت , وأن20% من الأعطال التكنولوجية تسبّب 80% من حالات انهيار الأنظمة..

والأهم أنـه لاستخدام  مبدأ “باريتو” يكفي تحديد هاتين النسبتين في نشاطاتنا اليومية، فعلى سبيل المثال إذا اعتبرنا أنك إداري وكان 20% من موظفيك يقومون بـ80% من العمل، فقم بمكافأة هؤلاء الموظفين بالعلن، وإذا كنت رجل أعمال وكان 20% من عملائك يساهمون بـ80% من الأرباح فإرضاء رغباتهم يجب أن يكون من أولوياتك. والمغزى هو أن تركز على النشاطات التي تشكل 20% ولها أثر حقيقي على حياتك وإنتاجيتك أكثر من الـ80% الأخرى، فبدلاً من قضائك ساعة في كتابة موضوع لست واثقاً من أهميته، اقضِ 10 دقائق بالتفكير بموضوع مهم، و50 دقيقة في صياغة الفكرة التي توصّلت إليها, وبدل أن تُجهد نفسك لثلاث ساعات في المعمل على تصميم واحد، قـم بعمل 6 مخططات ( لنفرض أن الواحد يستغرق 30 دقيقة) واختر أفضلها لتكمل العمل عليه, وبدل أن تقضي ثلاث ساعات بقراءة 3 مقالات بعمق  اقضِ ساعة واحدة لمعاينة 12 مقالة وساعتين لقراءة أفضل اثنتين منهم بعمق.

 

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz