أرشيف يوم: 14/02/2018

خماسية العدوان تقترح “حلاً عملياً” للأزمة السورية

وثيقة اللا حلّ المقترحة من قبل الخماسي الأمريكي : في السادس والعشرين من  شهر كانون الثاني الحالي قدّمت مجموعة الخماسي الأمريكي المكوّنة من كلّ من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة (بريطانيا) وفرنسا والأردن والسعودية إلى المبعوث الدولي لسورية “ستيفان دي ميستورا” وثيقة تحتوي على “حل سياسي” للأزمة السوريّة تقول كل من وكالة رويترز للأخبار وتلفزيون الميادين اللبناني أن مضمونها قد تم ...

أكمل القراءة »

حزب العدالة والتنمية- تقويض أسس الجمهورية التركية (الجزء الأول)

إعداد “أحمد سليمان الإبراهيم” – باحث في الشؤون التركية. (1 من 16) لم تعد الجيوش هي القوة الوحيدة التي تدافع عن البلدان، فقد حوّلت الحروب الجديدة، التي لجأت إليها الإمبريالية العالمية في مرحلة تهالكها وتوحّشها, المواطنين الشرفاء في كلّ بلدٍ إلى جنودٍ، كلٍّ في موقعه، فمن المعروف أن الحروب الجديدة لم تعد تستهدف الإنسان بالقتل الجسدي – من خلال اللجوء ...

أكمل القراءة »

وجــوه في مصابيح الذاكــرة

واجه العالم العربي في القرن التاسع عشر، والذي كان تحت سيطرة السلطنة العثمانية، هجوماً كاسحاً عسكرياً، واقتصادياً  وسياسياً، وفكرياً، من قبل الأمم الأوروبية. وأمام العجز في التغلب عليها تساءل المثقفون العرب: ما هي أسباب تخلفنا وتطور الغرب؟ انقسم هؤلاء المفكرون إلى قسمين: قسم حاول دراسة النظم الغربية وأسباب تفوقها في شكل منهجي وعقلاني، وقسم آخر اعتبر إن عدم السير في ...

أكمل القراءة »

في الأمس ألمانيا النازية واليوم تركيا حزب العدالة والتنمية

بقلم الكاتب ” رضا زيليوت “. هناك ترابط قوي بين ما فعلته حكومة حزب العدالة والتنمية في تركيا وما فعله النازيون في ألمانيا. أولاً دعونا نتذكر جزءاً ممّا قام به أدولف هتلر قائد النازية ورجاله: كانت تتمثل المهمّة الرئيسية للتعليم في ألمانيا النازية في تأمين الدعم القوي للنازية عبر الشباب والتحاقهم بهتلر المدعو الفوهرر. وفي هذا الصدد شُكلت محتويات المناهج ...

أكمل القراءة »

” كما تُديــن تُــدان “

يُحكى أنه كان في إحدى القرى رجل له أب كبير السن هرم وقد أصابه المرض. فوسوس له الشيطان وقال له لقد تعبت كثيراً على أبيك اقتله وتخلص منه لترتاح في حياتك. فأراد قتل أبيه وهو نائم ولكن قلبه لم يطعه في ذلك. فوسوس له الشيطان أن اذهب به إلى الجبل واتركه في مغارة لتأكله الوحوش والضباع. فعلاً ذهب إلى أبيه ...

أكمل القراءة »