وثيقة دبلوماسية سرّية تكشف عن خطة أمريكية لتقسيم سوريا

كشفت صحيفة “الأخبار” عن وثيقة سرية مسرّبة من السفارة البريطانية في واشنطن تتحدث عن الخطة الاستراتيجية الأمريكية لتقسيم سوريا والتي عرضها نائب وزير الخارجية الأمريكي “ديفيد ساترفيلد” خلال اجتماع مع مجموعة سوريا الأمريكية في واشنطن بحضور شخصيات دبلوماسية وأمنية سعودية وأردنية.

وتقضي الخطة الأمريكية بتقسيم سوريا بين غرب الفرات وشرقه، وقد خصص البيت الأبيض ميزانية 4 مليار دولار للقوات التي ستعمل في منطقة شرق الفرات على أن ينفق جزء من الميزانية على توسيع القواعد العسكرية الأمريكية في هذه المناطق لا سيّما في عين العرب ( كوباني ) وعلى الحدود السورية التركية .

وتتألف الخطة الأمريكية من خمس نقاط هي : تقسيم سوريا ، تخريب مؤتمر سوتشي وإفشال نتائجه، استيعاب تركيا وخفض التوتر معها ، العودة إلى مفاوضات جنيف ، العمل والتسويق للورقة الأمريكية التي قدّمتها واشنطن خلال مؤتمر فيينا الأخير بشأن الحل في سوريا .

وحضر الاجتماع إلى جانب ساترفيلد رئيس فريق سوريا في وزارة الخارجية البريطانية “هيو كلاري” ورئيس قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في وزارة الخارجية الفرنسية “جيروم بونافون” وحليفان عربيان لواشنطن هما مستشار وزير الخارجية الأردني “نواف وصفي التل” والمسؤول الأمني في وزارة الداخلية السعودية العميد “جمال العقيل”.

الأمم المتحدة ستلعب دوراً كبيراً في الخطة الأمريكية لتقسيم سوريا. الأولوية ستُعطى لتصليب مسار جنيف، إذ أبلغ الأمريكيون الحاضرين أنهم لن يشاركوا من الآن فصاعداً في اجتماعات أستانا، وأنهم قد خفضوا تمثيلهم الدبلوماسي إلى أدنى مستوى، للعودة بالمسار السياسي إلى جنيف.

محضر الاجتماع يقول إن الداعين إليه أقرّوا بأن جنيف قد فشل رغم الجهود التي بذلها ستيفان دي ميستورا لإنعاشه، وأبدوا تحفظاً على وقف إطلاق النار في سوريا في ظلّ الشروط الميدانية الحالية ومع تراجع المعارضة واعتبروا أنْ لا فائدة من إدخال اقتراح وقف إطلاق النار في مسار جنيف لأننا في الحقيقة «لا نملك القدرة على منع النظام من قضم الجيوب التي لا تزال المعارضة تحتفظ بها في إدلب والغوطة الشرقية» بحسب الملاحظات المدوّنة على الوثيقة.

المصدر” nthnews.net” 

                                                           

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz