نبوءات ما بعد تحرير الغوطه .. ؟ ( 3 )

بقلــم الدكتـور ( علي الشعيبي  ).

ينتظر السوريون .. وهم يرفعون رايات النصر ماذا ستفعل قيادتهم  ؟

ما هي الخطوة القادمة…؟ إلى أين سيتجه الاسد ووراءه أسود ..إلى أين .؟ في الميدان خونة مجتمعون في ادلب رائحة قذارتهم شدّت إليهم المهزومين على قول السوريين ( يلي متلنا تعو لعنا ) ..

وفي عنا خونة وطنهم السوري من الأكراد في الرقة ، حيث بدأت خلافات عميقة بينهم وبين أمريكا فهذه الأخيرة تعرف أنهم لا يشكلون نسبة 2 بالمئة من سكان الرقة ، وأنهم استعانوا بأكراد من ايران وتركيا والعراق ومن أكراد عين العرب وعفرين ، من أجل إظهار تجمّع لهم في الرقة ، بالمقابل بدأت تتكشف لهم خيانة أمريكا ووقوفها مع تركيا في غزوها عفرين وما هي تنوي عليه بعدها ..

تركيا بدورها راحت تسرع بتسخير بعض مرتزقة ما يسمّى الجيش الحر ، فأدخلت العميل الخائن الرقي (أبو عيسى المغربل) وهذا المغربل كان مستخدماً في مديرية حبوب الرقة يزعم أنه من عرب الرقة شرقها على طريق الدير لكن الحرب كشفت عن أصله الكردي ، أدخله الأمريكان إلى الرقة لينفذ لهم عمليات خاصة أولها قتل (عمر علوش) نائب ما يسمّى مجلس حكم الرقة ، وعلوش هذا من عين العرب أدرك لعبة الأمريكان والأتراك معاً فصار يحكي بوجوب العودة الى حضن الوطن السوري  ويحاور جماعته الأكراد وأنه لابد من العودة إلى الوطن السوري وينبّه إلى الهدف الأمريكي الاستعماري وأن الأكراد إذا ظلّوا متعاونين معهم سيجلبون العار على أنفسهم الى الأبد ، فلمّا صحا ضميره الوطني ، قتلوه على يد المغربل بكاتم صوت في تل أبيض ليلاً …

 

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz