سـبب كذبـة نيسـان

عندما جرى ذبح المسلمين وتهجيرهم  في الأندلس أخذوا يختبئون في كهوف الجبال ولكن الإسبان الصليبيين أرادوا لهم كميناً كان عاراً لهم على مرّ التاريخ وهو أنهم (أي الإسبان) صاروا يعلنون أن هناك سفناً مغربية على الشواطئ الجنوبية لإسبانيا جاءت لتحمل المسلمين إلى المغرب، فمن يريد النجاة بحياته فليسرع إلى الشاطئ وهكذا خرج آلاف المسلمين من مخابئهم وأسرعوا إلى الشاطئ المقابل لطنجة عند مضيق جبل طارق ليواجهوا مذبحة من الإسبان قضت على أكثر المسلمين حينذاك وكان ذلك في 1 نيسان ابريل وسمّي ذلك اليوم سمكة ابريل (Poisson davril) أيّ أنهم اصطادوا المسلمين كالأسماك في ذلك اليوم المشؤوم وهو 1 نيسان وهذه الكذبة للأسف لا يفهم المسلمون الآن تاريخها وحتى أنهم يمزحون ويكذبون كذبة نيسان ولا يزال بعض سكان شمال افريقيا يعلّقون خلف من يمزحون معه يعلّقون على ظهره سمكة ورقية رمزاً لكذبة نيسان ؟

فليفهـم المسـلمون كل مناسـبة وكفاهـم غفلـة…

 

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz