” هلــع ورعــب صـهيوني وترقّـب باتجاه الشــمال “

هناك قول شعبي سوري ( بتكفيك هالـرعبة ) ويستخدم للتعبير عن الشخص الخائف الذي يترقب ضربة من خصومه وهذا هو حال الكيان الصهيوني هذه الأيام فالرعب يصل حالياً إلى ما يشبه الهوس من انتقام محور المقاومة بخصوص قصف مطار الـ T4 .

وفي هذا السياق أفردت القناة الإسرائيلية الثانية تقريراً مفصلاً عن إمكانية التسلل إلى القواعد العسكرية أو المستوطنات وأن الجيش الصهيوني في حالة تأهب قصوى تحسّباً من أي ردّ في الشمال.

تقديرات الخبراء العسكريين تشير إلى أن محور المقاومة سيردّ على استهداف مطار الـ T4  ، الجبهة الداخلية الصهيونية حاولت أن تخفف هذا الرعب وأصدرت تعليماتها لسكان الشمال بمواصلة أعمالهم كالمعتاد بداعي أن الضربة إن نفذت ستستهدف أهدافاً عسكرية ، لكن هل يخفف هذا الكلام من التوتر الشعبي !!..

القناة الثانية أردفت أن الضربة المتوقعة تشغل حديث السكن في الشمال والجميع يبحثون عن أماكن للحماية ، كما بدأت البلديات بفحص جاهزية الغرف الآمنة والملاجىء التي لم تفتح تجنباً لزيادة الذعر، الاستخبارات الصهيونية قالت في تقرير لها بأن الرد يتضمّن إطلاق صواريخ من سوريا باتجاه الكيان الصهيوني وبأن التنفيذ بات قريباً وأن حزب الله المنتصر في الانتخابات النيابية سيكون شريكاً في هذا الردّ من خلال استهداف إسرائيل بالصواريخ .

فما حصل في الانتخابات النيابية في لبنان قد أثار جنون إسرائيل ، حيث أن تيار المقاومة اكتسح حتى التوقعات الأكثر تشاؤماً في تل أبيب.

وسـواس الخـوف هـذا أكدتـه صـحيفة هآرتـس على لسـان محللهـا العسـكري       ” عاموس هرئيل ” الذي قال : ” إن الردّ سـيكون مماثـلاً للإعتداءات الصهيونية التي جرت في سـورية “.

فهل سيجرّ هذا الهلع والرعب قادة الكيان الصهيوني إلى ارتكاب أي حماقة تسرّع في نهاية كيانهم المزعوم .. لننتظـر …

الحقائق السـورية   

                                                        

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz