” الشــرق الأوســط الكبيــر ” كيـف ظهــر؟ وماذا يعنـي ؟

قبل أن نتحدث عن مصطلح “الشرق الأوسط الكبير” يجب أن نعرف أولاً ما هو المقصود بعبارة “الشرق الأوسط” التي كثيراً ما نسمعها دون أن نعرف ما هو المقصود بها أو تاريخها أو معناها.. ولماذا سُمّي “الشرق”، ولماذا “الأوسط”، ولم يُسَمَّ الأيمن أو الأيسر مثلا ؟ ثم هو “أوسط” بالنسبة لمن؟

نشأة المصطلح: لتبسيط الأمر نشير إلى أن مصطلح (الشرق الأوسط) يرجع إلى بدايات القرن العشرين، وجاءت تسمية الشرق الأوسط في الوثائق الرسمية للمحتلين الأوائل-الإنجليز- ومن بعدهم الأمريكيون لتدلّ على المنطقة التي تضم البلاد العربية.

فكلمة الشرق جاءت لأنها تقع على”شرق العالم الغربي”، أما الأوسط فلأنها في وسط هذا الشرق الذي يمتد من الصين والهند في أقصى الشرق إلى دول المغرب العربي.

ويشمل هذا المصطلح الدول العربية الـ 22 الحالية ومعها تركيا وإيران وإسرائيل. لم يكن مفهوم “الشرق الأوسط” يشير في الواقع إلى حيّز جغرافي معين، بل استند بالأساس إلى نظرة السياسات الاستعمارية الأوروبية إلى أوروبا كـ” مركز” أو “قطب جاذب” للعالم يقع خارج “الشرق الأوسط”.

وعندما بدأ الصهاينة يخططون لسرقة فلسطين عملوا على استخدام هذا المصطلح لكونه مصطلحاً فضفاضاً وواسعاً يسهّل ضَم اسم إسرائيل، كما أنه يعمل على مسخ الهوية العربية للمنطقة، لذلك فهو مصطلح استعماري!

الأدلة على أن “الشرق الأوسط” مصطلح استعماري:

  • كتـب “تيـودور هرتـزل”- مؤسـس الحركـة الصـهـيونية – في يومياتـه يدعـو إلـى   (ضرورة قيام كومنولث شرق أوسطي يكون فيه لدولة اليهود شأن فاعل، ودور اقتصادي قائد).

  • لاحظ الخبير السوري في الأدب الإسرائيلي (د.محمد توفيق الصواف) أن يهود أمريكا وبريطانيا روّجوا لفكرة الشرق أوسطية في الأوساط السياسية والشعبية الأمريكية والبريطانية.

  • ظهر هذا المصطلح في الوثيقة التي أصدرها (اتحاد اليهود) والتي دعت إلى ضمّ فلسطين في اتحاد “شرق أوسطي” واسع.

  • استخدم مفهوم (الشرق الأوسط) من قِبَل القوى الاستعمارية الأوروبية إبّان الحرب العالمية الأولى بصفة أساسية.

الشرق الأوسط الكبير: “الشرق الأوسط الكبير” مصطلح من تأليف وإخراج تيار اليمين المحافظ المسيحي في أمريكا، الذي انتهز فرصة هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2001 لوضع خريطة جغرافية وسياسية كاملة للمنطقة العربية تعمل على طمس المقوّمات الثقافية والحضارية التي يقوم على أساسها العالم العربي والإسلامي، ويتم تذويب هذه المنطقة التي تشترك في اللغة والدين في منطقة جغرافية أوسع تمتد من بحر قزوين وشمال القوقاز شمالاً وشرقاً، إلى المغرب غرباً.

ومن هنا جاء مصطلح” الشرق الأوسط الكبير” الذي طرحه الرئيس الأمريكي بوش ضمن ما سمّي خِطَط الإصلاح السياسي والاقتصادي للدول العربية والإسلامية كي لا تُصَدِّر العنف والإرهاب الناتج عن عدم الديمقراطية في هذه البلدان إلى الغرب، كما حدث في تفجيرات نيويورك.

  • المصـدر : ” mini-facts.com 

 

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz