سيمور هيرش تركيا والسعودية زودتا النصرة في سورية بالمواد الأساسية لغاز السارين

الصحافي الأمريكي “سـيمور هيـرش” الحائز على جائزة “بوليتزر” للصحافة، يكشف في مقابلة مع قناة “روسـيا اليـوم” أن تقارير استخبارية أكدت أن السعودية وتركيا زوّدتا جبهة النصرة في سوريا بالمواد الكيميائية الأساسية لتركيب غاز السارين  ويؤكد أن منظمة “الخوذ البيضاء” منظمة دعائية بامتياز.

وفي مقابلة مع قناة “روسيا اليوم – بريطانيا“، أشار هيرش إلى أن تقارير استخبارية تؤكد تزويد السعودية وتركيا المواد الأساسية في غاز السارين لجبهة النصرة (فرع تنظيم القاعدة) في سوريا.

وأكد هيرش أن هذه التقارير تشير إلى أن “السارين المُستخدم في الهجوم الكيميائي في الغوطة الشرقية عام 2013 لم يكن السارين الذي كان تحت سيطرة الجيش السوري”، وهذا ما أكدته منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

وتحدث هيرش عن قضية تسميم الجاسوس الروسي “سكريبال” في بريطانيا، وقال : ” إن سكريبال كان يساعد أجهزة الاستخبارات البريطانية بإعطائهم معلومات عن المافيا الروسية.. هذا يعني أن من يريـد إيذاءُه هم المافيا الروسـية وليـس الحكومة”.

  • المصدرروسيا اليوم      

 

 

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz