تقرير إعلامي يكشف تورط هولندا بدعم الإرهابيين في سوريا.

كشف باحثون من هيئة الإذاعة الهولندية (NOS) في دراسة أن سلطات البلاد دعمت تقنياً ومالياً منظمة “الجبهة الشامية” في سوريا, وقد سبق أن تم تصنيف هذه المنظمة بالفعل في دعوى قضائية على أنها إرهابية.

ووفقاً للتقرير فإن السلطات الهولندية زوّدت أعضاء المنظمة بالمعدّات والزي الرسمي والشاحنات الصغيرة.

من المثير للاهتمام ملاحظة أن “الجبهة الشامية” اعتبرت إرهابية في دعوى قضائية ضد مواطن هولندي عضو في هذه المنظمة, ومع ذلك قال المدّعون العامون الهولنديون للصحفيين إنهم يمكنهم فقط التعليق على الطبيعة الإرهابية للجماعة في هذه القضية.

ووفقاً لوسائل الإعلام الهولندية، فإن هذه ليست المرة الأولى التي تدعم فيها السلطات في البلاد ما يسمّى “بالمعارضة المعتدلة”، والتي يتحمّل ممثلوها مسؤولية “الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان”.

ومع ذلك ، لم يتم ذكر أسماء المجموعات المحددة لأنها سرية.وقد صُدم مجلس النواب في البرلمان الهولندي من هذه  الأخبار.

وقالت وزارة الخارجية في البلاد إن التقرير “يُعامل على محمل الجد” وقد تأكد أن القرار بوقف تمويل المعارضة السورية هو القرار الصحيح.

المصدر : (Sputnik,de)

                                                       

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz