اعتقال وزير إسرائيلي سابق بتهمة التجسس لصالح …إيران!

قام جهاز الاستخبارات الإسرائيلي بإلقاء القبض على “غونين سيغيف” في 18 حزيران بتهمة التجسس لصالح قوة أجنبية.

من الجدير بالذكر أن “سيغيف” هو طيار عسكري سابق، طبيب، انتخب نائباً في عام 1992ووزيراً للطاقة لثلاث سنوات.

المفاجأة كانت أن هذه القوة الأجنبية هي إيران، العدو اللدود للدولة اليهودية لأنشطتها في مجال الصواريخ النووية والبالستية.

وقال “تشاكفريليتش” وهو نائب سابق لمستشار الأمن القومي في إسرائيل وعضو حالي في مركز بيلفـر: “هذه واحدة من أسوأ حالات التجسس في التاريخ الإسرائيلي”.

في الواقع، ما يجعل هذه القصة غير عادية هي حقيقة أنه لم يحدث من قبل أن تمّ اتهام وزير سابق بالعمل لصالح إيران.

في هذا السياق، كتبت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”: “الأهم من المعلومات نفسها التي تمكنت إيران من الحصول عليها من” سيغيف “، فإن الحقيقة البسيطة المتمثلة في أن ألـدّ أعداء إسرائيل قد تمكن من تجنيد وزير سابق في الحكومة، وهو في حدّ ذاته انتصار كبير لخدمات التجسس في الجمهورية الإسلامية.”، وللقيام بالمهمة التي أوكلها إليه أرباب أعماله الإيرانيين، اتصل “غونين سيغيف” مع الإسرائيليين العاملين في المجال الأمني ​​ليجمعهم بمعارفه من الإيرانيين ممّن قدّمهم على أنهم مجرّد “رجال أعمال”  وفقاً لجهاز الاستخبارات الإسرائيلي. بدورها، نفت طهران علاقتها بسيغيف قائلةً أن الخبراء الإسرائيليين قد وجّهوا هذه الاتهامات ضد “سيغيف” لتعزيز جهود نتنياهو في توجيه اتهامات زائفة لإيران.

http://www.opex360.com/2018/06/21/ex-ministre-israelien-arrete-espionnage-profit-de-liran/

 

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz