بحــث في «أصل الشـعوب (5)- تابع بحث الخزر»

مازلنا نتحدث عن الخزر القدامى المُعاصرين..! تحدثنا عنهم قبل تهوّدهم وأثناء تهوّدهم ووقفنا عند المؤرخ الصهيوني الخزري “آرثر كويسـتلر” في كتابه السبط الثالث عشر ويقصد بهم الخزر الذين تهوّدوا بالاعتناق، وهذا أمر خطير بالنسبة لليهود كما ذكرنا.

والآن لابـدّ أن نعود إلى الوراء مع الخزر أيضاً لنقف على من مـزّق إمبراطوريتهم إلى ثلاثة أقسام. ذلك هو الأمير الروسي “سفيانو تسلاف” الذي كان أمير (كييف) حين تصدّى لجيوش الإمبراطورية الخزرية في مجموعة حروب انتهت بهروب قسـم من هذا الجيش بعد أن ألقى سلاحه إلى الشمال الروسي وقسم آخر ألقى سلاحه كذلك وتوجّه إلى شرق أوروبا.

أما القسم الثالث فقد ظلّ في منطقة الفولغا السفلى وظلّوا خامدين ليس لهم شـوكة إلى القرن الثالث عشر الميلادي حين غزاهـم المغول الذين بدأت قوتهـم تتعاظـم ومـرّوا ببغـداد عاصـمة الخـلافة العباسـية .

حين غزاهـم المغـول فـرّ من بقي منهم إلى روسيا وإلى أوروبا الشرقية أي أنهم لحقوا بمن هربوا على يد الأمير الروسي “سفيانو تسلاف” .

وقد أكد الباحث الخزري اليهودي “آرثر كويستلر” في كتابه السابق ذكره أن معظم اليهود الأشـكناز لاسيّما يهود أوروبا الشرقية أنهم من الخزر وأكد ببحث علمي اعتمد دراسة الجينات أن يهود أوروبا الشرقية هم أحفاد الخزر الذين تهوّدوا  الذين فـرّوا على يد الأمير “سفيانوسلاف”.

لم تُعجـب دراسـات “كو يسـتلر” اليهود لأنها أخرجتهم من السـامية إلى الآريـة. وألغت قضية أو مسألة شعب الله المختار   وقد عملت السطوة اليهودية في أوروبا في أكثر من مجال لتفنّـد نظرية “كويسـتلر”.

سطوة علمية كذّبت مشروع البحث العلمي الجيني وسـطوة سـياسية سـخّرت اللغة اليديشية التي يتكلم بها اليهود الآن وأنها غير التركية الخزرية أو على الأقل خالية من التركية الخزرية واسـتخدموا كل الحيل في العملين السياسي والاجتماعي…

نتابـع لاحقـاً .. ظلّـوا معنا.

 

الدكتـور (علـي الشــعيبي).

 

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz