اسـتمرار عملية ” خشب الجمّيز “

تم خصخصة عملية “خشب الجميز”، التي أسسها الرئيس باراك أوباما، قبل وقت قصير من انتخاب الرئيس دونالد ترامب.

وهي تخضع الآن لعمليات تنسـيق يقوم بها الصندوق الاستثماري لشركة (KKR) الذي أسسه “هنري كرافيس” والذي يرأس أنشـطته العسـكرية، رئيس وكالة المخابرات المركزية السابق، الجنرال “ديفيد بترايوس”.

“خشـب الجميّز” هي أضـخم عملية تهريب أسلحة في التاريخ، شملت 17 حكومة على الأقل.

وقامت شركة الشحن الجوية “سيلك” الأذربيجانية المملوكة للدولة، بشحن هذه الأسلحة للمنظمات الجهادية.

في الأسبوع الممتد من 27 نوفمبر إلى 2 ديسمبر/ 2018، هبطت ثماني طائرات شحن لهذه الشركة في عدن (اليمن) وأربيل وبغداد، وبيروت، وجيبوتي، وكابول وباغرام (أفغانستان). وطرابلس (ليبيا).

بالإضافة إلى ذلك، تم تشغيل خدمة نقل الأفراد بين جيبوتي وعدن من قبل شركة طيران تاكوان، التي كانت حتى الآن شركة أمريكية صغيرة تعمل حصـرياً لرحلات الأعمال، أو السياحة إلى ألاسكا.

المصـدر ” voltairenet.org ”  

                                              

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz