إعلان مُشترك لهيئتي أركان التنسيق بين الوزارات في روسيا الاتحادية والجمهورية العربية السورية عن الأوضاع الكارثية لنساء وأطفال تأخذهم تجمّعات مُسلّحة تحت رئاسة الولايات المتحدة في مخيم الركبان بشكل غير شرعي (8 آذار 2019)

إعلان مُشترك لهيئتي أركان التنسيق بين الوزارات في روسيا الاتحادية والجمهورية العربية السورية عن الأوضاع الكارثية لنساء وأطفال تأخذهم تجمّعات مُسلّحة تحت رئاسة الولايات المتحدة في مخيم الركبان بشكل غير شرعي :

(8 آذار 2019)
خلال (1772) يوماً يسكن السوريون في ظروف المُحاصرة العسكرية في حدود الأردن وسوريا.
وفِي نفس الوقت، عندما يُهنئ العالم النساء بيوم النساء العالمي تُعاني عشرات آلاف الأمهات والأطفال من الظروف الكارثية في مخيّم الرُكبان!
إن (8) آذار تاريخ خاص وسبب جيّد للرجال لإظهار أفضل مهاراتهم.
وفِي هذه الحالة، يُمكن للرجال أن يحولوا مشاكل مخيم الركبان بواسطة إزالته وتحرير سكانه.
إن العنف والفقر والأمراض والبرد والجوع قسم قليل تواجهه النساء كل يوم في مخيم الركبان.
ومرة أخرى ندعو الولايات المتحدة لتغيير موقفها تجاه السوريين الذين يعانون في الركبان.
ومن الضروري اتخاذ خطوات تجاه الرحمة من خلال إهداء الأمهات وأطفالهن في المخيم الحرية وإمكانية بناء المستقبل في وطنهم.

التصميمالمركز الوطني لإدارة الدفاع لروسيا الإتحادية.

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz