روبرت فيسك: لا تصدّقوا الضّجيج..“داعش” لم يُهـزم بعـد!

كتـب الصّحافي الشـهير “روبـرت فيسـك” في صـحيفة “الإنديبندنـت” مقـالاً بعنـوان: “لا تصدّقوا الضجيج، فالتنظيم (داعش) لم ينهزم بعد، وهذا تفسيري”.

حيث قال فيه فيسك إنّه من حقّ أيّ شخص ألّا يثق بعناوين الصحف ووسائل الإعلام التي تتحدث عن نهاية تنظيم “داعش”، سواءً أكان ذلك الإعلان يأخذ شكل الدّعاية السّياسيّة كما كان إعلان الرئيس الأمريكي جورج بوش في حرب العراق: “لقد أنجزنا المُهمّة”, أو من النّوع “الخيالي” كإعلان أن “آخر معاقل تنظيم الدولة الإسلامية على وشك السقوط”.

وأوضح روبرت فيسك موقفه قائلاً: “لا أتردد لحظة في القول إنه يمكنك أن تراهن بكل أريحية على أن الكلام حول نهاية داعش, غير صحيح”.

وأضاف أنّ القتال لا يزال مستمراً خارج الباغوز, على رغم سقوط المدينة كما أن التنظيم لا يزال يمتلك الكثير من المقاتلين المسلّحين الّذين يقبعون رهن الإستعداد لبدء المعارك في محافظة إدلب شمال سوريا، جنباً إلى جنب مع هيئة تحرير الشام التي تقودها جبهة النصرة المرتبطة بتنظيم القاعدة .

وتابع فيسك مشيراً إلى أنّ إدلب، وعلى مدار السنوات الثلاث الماضية، “أصبحت الحِصن الأخير الذي أوت إليه كلّ الفصائل والمقاتلين الإسلاميين في سوريا، رغم أنّها مُحاصرة من القوّات السّوريّة بشكل شبه كامل، باستثناء ممرّ ضيّق يسمح بالفرار إلى تركيا إذا قبل أردوغان بذلك”.

وكالات                                                                                 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz