فيروس مُعدّل وراثيًّاً لعلاج أورام الدماغ عند الأطفال

تمكّن فريق من الباحثين بجامعة “نافارا” الإسبانية، من استخدام أحد أنواع الفيروسات لعلاج “الأورام الدبقية” عند الأطفال.

ووفق الدراسة فقد قام الباحثون بتعديل فيروس يُسمّى (Delta-24-RGD) بحيث يعمل على مهاجمة تلك الأورام (التي تتسم بشدّة عدوانيتها) على مجموعة من فئران التجارب.

وتُعد أورام الدماغ ثاني أكثر أنواع الأورام شيوعاً عند الأطفال؛ إذ تُمثل 20% من جميع أنواع السرطانات التي تصيب الأطفال.

وتأتي الأورام الدبقية في مقدمة أكثر أنواع الأورام الدماغية شيوعاً لدى الأطفال، وتحدث الأورام الدبقية داخل الدماغ والحبل الشوكي، وتؤثر على وظيفة المخ بشدة، مُعرِّضةً الحياة لخطر جسيم.

وتشمل خيارات العلاج الحالية التدخل الجراحي والعلاج الكيميائي والإشعاعي، علاوة على العلاج الدوائي الموجه. غير أن هناك العديد من الأورام الدبقية التي لا تستجيب بشكل جيد للعلاجات التقليدية.

لذا، صمم الباحثون نهجاً علاجيّاً جديداً يعتمد على فيروس مُعدل وراثيّاً يقوم بإيقاف عملية تناسخ خلايا الورم وتكاثرها، ويؤدي إلى زيادة كبيرة في معدلات البقاء على قيد الحياة في نماذج حيوانات التجارب.

وعدّل الباحثون الفيروس (Delta-24-RGD) لمهاجمة الأورام السرطانية عبر إحداث نوع من أنواع العدوى فيها، بحيث يقوم الفيروس باستهداف البروتينات المسؤولة عن نشاط الانقسام المُفرط في الخلايا الورمية الدبقية الموجودة بالدماغ.

ويُحقن الفيروس بشكل مباشر داخل الورم، يقوم الفيروس بالارتباط بخلايا الورم، والتغلغل داخلها، وتدمير قدرتها على الانقسام، تاركاً للجهاز المناعي المهمة المتبقية، وهي التعامل مع خلايا الورم الأساسية، التي تفقد قدرتها على التكاثر  وتموت في نهاية المطاف.

المصدر (scientificamerican)             

                                       

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz