مُعلم الكون الأكبر- السـوري «قدموس»

قدموس : ذي الأصل السوري ابن الملك أجينور ملك صور ، عاش بين )1570 و 1500( ق م, وانتقل من صور إلى بلاد اليونان حاملاً معه الحروف الأبجدية التي ابتكرها مواطنوه الكنعانيون السوريون , وعلّمها إلى أهل البلاد فأطلق عليه ألقاب كثيرة منها “معلّم الكون الأكبر ” و ” حامل اللغة الإلهية ” و ” ناشر الحضارة الفينيقية”….

ونُسب إليه بناء مدينة طيبة التي عُرفت قلعتها العالمية المحصّنة باسم ” قدميا” نسبة إلى اسمه. كما نُسب إليه نقله التعدين والعمل في صناعتها في تراقيا , وروي عنه أنه في رحلته مع جالية فينيقية توقف في جزيرة “رودوس” وبنى فيها هيكلاً على اسم الآلهة ” بوسيدون” , وإنه بعد تعليمه اليونان الحروف الأبدية الفينيقية انتشرت هذه الحروف في كلّ البلاد التي سمّيت فيما بعد أوروبا ( اسم شقيقته التي كان يبحث عنها) , وقد سمّى اليونان تلك الأبجدية ” فينيقيا غرامانا ” .

وجاء في تاريخ هيرودوت ” إن قدموس لم يكتفِ بتعليم اليونان الألف باء بل راح يستعمر بلادهم ويبني المدن مثل إسبارطة وطيبة وكورنثا ” . كما أن المؤرخ البيروتي (سانخونياتن) قال : ” إن الأساطير الإغريقية هي وحي فينيقي” .

* عن كتاب النظرة العالمية في الفكر السوري – الباحث (سهيل رستم).

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz