لا يجتمع الشقاء مع ستة مواضع

  • لا يجتمع الشقاء مع بِرّ الوالدة : قال عيسى عليه السلام : (وَبَرًّا بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًا شَقِيًّا).

  • لا يجتمع الشقاء مع الدعاء، قال زكريا عليه السلام: (وَلَمْ أَكُن بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا).

  • لا يجتمع الشقاء مع القرآن، قال الله تعالى : (مَا أَنزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لِتَشْقَىٰ).

  • لا يجتمع الشقاء مع اتباع الهُدى (فمن اتبع هُداي فلا يضلّ و لا يشقى).

  • لا يجتمع الشقاء مع خشية الله (سيذكر من يخشى و يتجنبها الأشقى) .

  • لا يجتمع الشقاء مع التقوى (فأنذرتكم ناراً تلظى . لا يصلاها إلا الأشقى . الذي كذب و تولّى . و يتجنّبها الأتقى).

(  أدعو الله أن يسعدكم و لا تشقوا أبداً .. )

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*