رئيس النظام التركي يمارس سياسة «التضليل والكذب» ويدّعي تدمير منشآت للأسلحة الكيميائية في سورية

واصل رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان ممارسة سياسة التضليل والكذب لتبرير عدوانه على الأراضي السورية ودعم مرتزقته من التنظيمات الإرهابية فيها.

وذكر مراسل سانا أن “رئيس النظام التركي يمارس سياسة التضليل والكذب ويدّعي تدمير منشآت للأسلحة الكيميائية في سورية” ، لافتاً إلى أن “الجميع يعلم أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أكدت في تقاريرها أن سورية لا تمتلك أي منشآت كيميائية”.

وفي السياق أكد المراسل أن مبالغات النظام التركي عن إلحاق خسائر بالجيش العربي السوري هدفها التغطية على الهزائم الكبيرة التي ألحقت بأدواته الإرهابية وبمخططه الإجرامي ضدّ الشعب السوري.

وتخوض وحدات الجيش اشتباكات عنيفة ضدّ إرهابيي “جبهة النصرة” والمجموعات الإرهابية المدعومة من النظام التركي على محور سراقب بريف إدلب الجنوبي الشرقي بالتوازي مع تنفيذ ضربات صاروخية في مناطق انتشار المجموعات الإرهابية في المناطق والمزارع غرب مدينة سراقب ما أدّى إلى تكبيد الإرهابيين خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

حلب وإدلب – سانا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*