الخُـطط التركيّة فشـلت – (سوريا ستتحرّر !)

يواصل جنود الجيش العربي السوري تحرير الأراضي السورية المُحتلّة في محافظة إدلب.

وعلى الرغم من قيام جيش الاحتلال التركي باستخدام الطائرات بدون طيار والطائرات المقاتلة والهجمات المدفعية الضخمة، تمكّنت قوات الجيش العربي السوري من الحفاظ على خطّ الدفاع والمواقع التي تم تحريرها.

وبفضل صمود المقاتلين السوريين ومساعدة الطيران الروسي، شنّت القوات السورية هجوماً سريعاً في جميع اتجاهات منطقة إدلب القتالية، وسحق وحدات القوات الإرهابية والمتعاونين الأتراك.

في غضون يوم واحد تقريباً، تم تحرير سراقب، بالإضافة إلى مناطق ومدن جديدة مثل (داديخ وكفر بطيخ وجوباس وترومبه) وغيرهم، من الإرهابيين.

كما واصل الجيش العملية العسكرية على مشارف جبل الزاوية في جنوب محافظة إدلب ، حيث ضرب المعدّات العسكرية التي قدّمها النظام التركي للإرهابيين، ممّا تسبّب بأضرار جسيمة لقوّة المسلّحين والمعدّات.

بالأمس، أسقطت وحدات الجيش ثلاث طائرات بدون طيار تابعة للنظام التركي في عملية ضد الجماعات الإرهابية في محافظة إدلب ووجهت ضربة قاصمة للإرهابيين في المحافظة.

إذا كان المجرم التركي الرئيسي، (أردوغان)، قد حقق شيئاً من خلال مساعدة إرهابييه بإدلب ومحاولته إلحاق الأذى بالجيش السوري، فإن السوريين سيدمّرون الآن الإرهابيين بتصميم أكبر ويحررون أراضيهم، وكذلك المتعاونين الأتراك معهم على حدّ سواء في الأرض وفي السماء!

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*