التاريـخ الإجرامـي للأتراك مع الأقلّيات

بعضهم يقول أنهم من أصل مغولي، والبعض الآخر يزعم أنهم من الشعوب القوقازية.

أما أنا فأنسبهم لأبيهم الحقيقي : الشيطان.

هل تعرفون أن هناك في سوريا مُدناً منسيّة ؟

فلطالما تساءلت : لماذا يوجد في ريفي حلب وإدلب ما يسمّى بالمدن المنسيّة؟

ولماذا هي منسيّة ؟ وكيف أصبحت منسيّة ؟

(800) مدينة وقرية في حلب وادلب كانت مُزدهرة وعامرة بالسكان والحياة، انقرضت فجأة بين القرنين الـ (10) و الـ (20) ميلاديين.

كيف ولماذا ؟ ما هذا الوباء العاصف الذي يمرّ مدمّراً بطريقه كل معالم الحضارة الإنسانية؟

ما هو العامل المشترك بين شمال جبال طوروس وأرمينيا واليونان وسوريا ؟

الجواب : إنه الطاعون التركي .

كلّ الدول عبر التاريخ تعرّضت للحروب والغزو، لكن ليس كلّ الدول تعرّضت لحروب الإبادة الجماعية لذلك فُرِّغت مناطق ريفي حلب وإدلب من سكانها وصارت مُدن هؤلاء الضحايا مُدناً منسيّة.

ولذلك فإن (ديار بكر، وعينتاب، وكيليكيا) خالية من سكانها الأصليين السريان الذين عاشوا بها لآلاف السنين قبل (1923) فتركيا العثمانية مسؤولة عن قتل (6) ملايين إنسان وتشريد (24) مليوناً آخرين :

  • في عام (1515) مذابح حلب ومعرة النعمان بحق العلويين والمسيحيين، استمرّت (7) أيام واستشهد (40) ألفاً في حلب و (15) ألفاً في معرة النعمان.

  • في عام (1516) مذابح دمشق بحق المسيحيين لثلاثة أيام، كما استشهد (10) آلاف في مجازر ريف إدلب، أما في حماة وحمص فقد استشهد (35) ألفاً.

  • في عام (1517) مذابح حلب بحق العلويين بعد صدور الفتاوى الحامدية ضدّهم واستشهاد ما يزيد عن (70) ألفاً.

  • في عام (1846) مذابح المسيحيين في دمشق (باب توما وباب شرقي) واستشهاد (11) ألفاً، وفي اللاذقية (6) آلاف.

  • في العام (1846) أيضاً ، مذابح القلمون ومعلولا وصيدنايا ورنكوس وجبعدين ومعرة صيدنايا وتلفيتا، واستشهاد (20) ألف مسيحي ، وتحوّل معظم أهالي هذه القرى قسراً إلى الاسلام.

  • في عام (1847) مذابح بدر خان بحق الآشوريين، استشهد فيها (10) آلاف آشوري في منطقة حكاري.

  • في عام (1895) مجازر ديار بكر وطور عابدين بحق الأرمن حيث استشهد أكثر من (15) ألفاً.

  • في عام (1909) مجازر أضنة واستشهاد (30) ألف أرمني على يد العثمانيين.

  • بين (1914 حتى 1916) مجازر تسببّت باستشهاد (600) ألف سرياني في منطقة جبال طوروس وجبل أزل.

  • ما بين (1915) حتى (1916) مجازر بحق الأرمن أيضاً، واستشهاد (مليون وربع المليون) أرمني .. في ديار بكر وأرمينيا وأذربيجان وشمال العراق والأناضول وأضنة وطور عابدين وجبال طوروس.

  • ما بين (1914 حتى 1920) مذابح سيفو بحق السريان والآشوريين، واستشهاد بين (400-500) ألف .

  • ما بين (1914 حتى 1923) مذابح العثمانيين بحق اليونان البونتيك ، واستشهاد (350) الف يوناني.

  • عام (1939) تم تتريك لواء اسكندرون وكيليكيا.

  • في عام / 2018 /، أنجز العصمللي أردوغان التغيير الديموغرافي في عفرين وشمال سوريا ! حيث وطّنت تركيا التركمان وعناصر وعائلات (فيلق الرحمن) في عفرين ، وعناصر وعائلات (جيش الإسلام) السعودي في شمال الفرات.

لذلك خرج بعض حاملي الجنسيّة السورية في ريفي حلب وإدلب ضد الدولة السورية والجيش السوري عام 2011 ؟

( الدكتورة – ريم عرنوق )                                                                  

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*