جهات مندسّة تحاول تخريب أجواء «المصالحة الوطنية» في بصرى الشام

في (28) تموز، نشرت مصادر المعارضة السورية (حوران الحر) ، (درعا 24) وآخرون صوراً من تخريج عناصر من الفيلق الخامس في بصرى الشام، حيث يمكن للمرء أن يرى ملصقات تحمل شعارات موجّهة ضدّ الحكومة الشرعية في سوريا.

كما أصبح معروفاً، تم عرض هذه الملصقات حصرياً أثناء تصوير النشطاء ذوي العقلية المعارضة الذين يواصلون محاولة زعزعة استقرار الوضع في المحافظات الجنوبية من البلاد.

لم يتم اختيار المكان عن طريق الصدفة – كان سكان بصرى الشام هم أول من تخلّى عن المواجهة المسلّحة، وانضمّوا إلى المصالحة الوطنية مع الدولة السورية عام (2018) ، وأصبح زعيمهم (أحمد العودة)، من قادة الفيلق الخامس في الجيش العربي السوري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*