قضايا عامة

دروس وعِبــر في الحيــاة

في درس من دروس علم النفس رفع الدكتور لطلابه ورقة من فئة ( 100 ) دولار وسأل : من يريدها فرفع الجميعُ أيديهم ثم إنه كرمشها بقوة بيديه وعاد يقول : من يريدها الآن ؟ فرفع الجميعُ أيديهم ، ثم رماها على الأرض وصار يسحقها بحذائه حتى اتسخت تماماً. وسأل : من يريدها الآن ؟ فرفع الجميع أيديهم . فقال ...

أكمل القراءة »

سـارعـوا بالخير وبالأعمال الصالحة

بالأمس عدت إلى بيتي متعباً منهكاً فقالت لي زوجتي هلَّا بدّلت ثيابك وارتحت قليلا ريثما ينضج الطعام …. وبالفعل ذهبت إلى غرفتي وبدّلت ثيابي وتمددت على سريري وأغمضت عينيّ !!! ولم أفتح عينيّ إلا في وقت صلاة المغرب، فخرجت من الغرفة متوجّها إلى المطبخ فوجدت زوجتي منهمكة في إعداد المائدة… جلست إلى المائدة وسألتها ماذا طبختي لنا اليوم يا حبيبة ...

أكمل القراءة »

فــن العطـــاء

ﺳُﺌِﻞ ﺃﺣﺪ ﺍﻟﺤﻜﻤﺎﺀ ﻳﻮﻣﺎً: ﻣﺎ ﻫﻮ ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ ﻣﻦ ﻳﺘﻠﻔﻆ ﺑﺎﻟﺤﺐ ﻭﻣﻦ ﻳﻌﻴﺸﻪ؟ ﻟﻢ ﻳﺠـﺐ ﺍﻟﺤﻜﻴـﻢ ﺍﻟﺴﺎﺋﻠﻴﻦ ﻟﻜﻨﻪ ﺩﻋﺎﻫـﻢ ﺇﻟﻰ ﻭﻟﻴﻤـﺔ، ﻭﺑـﺪﺃ ﺑﺎلذين ﻟﻢ ﺗﺘﺠﺎﻭﺯ ﻛﻠﻤﺔ ﺍﻟﻤﺤﺒﺔ ﺷﻔﺎﻫﻬﻢ ﻭﻟﻢ ﻳﻨﺰﻟﻮﻫﺎ ﺑﻌﺪ ﺇﻟﻰ ﻗﻠﻮﺑﻬـﻢ ﻭﺟﻠـﺲ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﺎﺋﺪﺓ، ﻭﻫﻢ ﺟﻠﺴـﻮﺍ ﺑﻌﺪﻩ، ﺛﻢ ﺃﺣﻀـﺮ ﺍﻟﺤﺴـﺎﺀ ﻭﺳـﻜﺒﻪ ﻟﻬﻢ، ﻭﺃﺣﻀـﺮ ﻟﻜﻞ ﻭﺍﺣـﺪ ﻣﻨﻬـﻢ ﻣﻠﻌﻘـﺔ ﺑﻄـﻮﻝ ﻣﺘـﺮ! ﻭﺍﺷﺘﺮﻁ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﺃﻥ ﻳﺤﺘﺴﻮﻩ ﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﻤﻠﻌﻘﺔ ﺍﻟﻌﺠﻴﺒﺔ! ﺣﺎﻭﻟﻮﺍ ﺟﺎﻫﺪﻳﻦ ...

أكمل القراءة »

القمـح السـوري ودوره في الـقطاع الزراعـي

لعبت الزراعة دوراً هاماً في الاقتصاد السوري قبل اندلاع الأزمة السورية، وكانت الصادرات الزراعية تلعب دوراً هاماً في التجارة الخارجية، وتوفير القطع الأجنبي نتيجة تصدير المحاصيل الزراعية الخام، يحتل القطاع الزراعي المرتبة الثانية بعد النفط من حيث الإيرادات التصديرية في ميزان الصادرات السورية، وتقدّر مساهمة الزراعة بحوالي 25-30% من إجمالي الناتج المحلي، وخلال العقود الأخيرة الماضية تمكنت الزراعة من تغطية ...

أكمل القراءة »

مائـــــدة الأديـــــــان

مائدةٌ مستديرة للنقاش حول «الأديان والأخلاق»، جمعت مجموعة من رجالات الدين من عقائدَ وأديانٍ ومذاهبَ شتّى. وكان من بين المناقشين عالمٌ في اللاهوت المسيحي من أمريكا اللاتينية، وحكيم التيبت القائد الروحي الأعلى الحالي لبوذية التبت المُلقّب بـ «دلاي لاما». بعد انتهاء النقاش، وجّه رجلُ الدين المسيحي سؤالا للدلاي لاما: ما أفضلُ الأديان من وجهة نظرك؟ وكان بالطبع يظنُّ أنه سيقول: ...

أكمل القراءة »

ﺗﺼﻠﻴـﺢ ﻭﻋـﻼﺝ ﺍﻟﻘﻠـﻮﺏ

ﺟﺬﺏ ﺍﻧﺘﺒﺎﻫﻲ ﺇﻋـﻼﻥ ﻣﻌﻠّﻖ ﻋﻠﻰ أحد ﺍﻟﻤﺤﻼﺕ ﻣﻜﺘﻮﺏ ﻓﻴﻪ ‏( ﺗﺼﻠﻴﺢ ﻭﻋﻼﺝ ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ ‏) ﺩﺧﻠﺖ ﺍﻟﻤﺤﻞ ﻓﻮﺟﺪﺕ ﺭﺟﻼً ﻛﺒﻴﺮﺍً ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻦ، ﻗﺎﺑﻠﻨﻲ ﻣﺒﺘﺴﻤﺎً قائلاً : ﻧﻌﻢ ﺃﻧﺎ ﺃﺻﻠﺢ ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ ﻭأﻋﺎﻟﺠﻬﺎ فوﺿﻊ ﺃﺫﻧﻪ ﺍﻟﻴﻤﻨﻰ ﻋﻠﻰ ﻣﻮﺿﻊ ﻗﻠﺒﻲ ﻭﺃﻧﺼﺖ .. ﺛﻢ ﻗﺎﻝ: ﺩﻗﺎﺕ ﻗﻠﺒﻚ ﻓﻴﻬﺎ ﺗﺴﺎﺭﻉ ﻗﻠﻴﻞ … ﻳﺎ ﻭﻟﺪﻱ ﻻ ﺗﺠﺰﻉ ﺩﻭﺍﺅﻙ ﺑﺴﻴﻂ .. ﻻﺗﺠﺰﻉ فعندي ﻟﻚ ﻭﻟﻜﻞ ﻣﻦ ﻳﺄﺗﻴﻨﻲ ﻭﺻﻔﺔ ...

أكمل القراءة »

كيف أسيطـر عليك دون أن تشعــر

نبدأ بمثال بسيط، عندما تزور صديقاً لك في بيته ويسألك: تشرب شاي أو قهوة؟ فإنه يستحيل أن يخطر ببالك أن تطلب عصيراً مثلاً، وهذا الوضع يسمّى “أسلوب التأطـير” فهـو قـد جعل عقلك ينحصر في اختيارات محددة فرضت عليك لا إرادياً ومنعت عقلك من البحث عن جميع الاختيارات المتاحة، بعضنا يمارس ذلك بدون إدراك، وبعضنا يفعله بهندسة وذكاء. والقوة الحقيقية عندما ...

أكمل القراءة »

” إيّـاك والتقليل من شـأن أبيك “

أمر أحد الملوك جنوده بقتل المسنين جميعاً فكان هناك شاب يحبّ أبيه جداً فعندما علم الشاب بالأمـر أدخل أبيه غرفة سرّية تحت البيت وعندما جاء الجنود لم يجدوا أحداً ومرّت الأيام وعلم الملك عن طريق الجواسيس والخونة أن الشاب أخفى أبيه فقرر الملك أن يختبر الشاب أولاً قبل حبسه وقتل أبيه فبعث له جندياً، قال له : الملك يريدك أن ...

أكمل القراءة »

حقائق التنوع الديني “الطوائف تعدد وليس اختلاف”

الطائفية ظاهرة وقتية قد ينتهي القول على أن الطائفية في سوريا وإن بدت مقترنة بملامح الأزمات السورية ومنها الأزمة الراهنة، فإنها لا تمثل ظاهرة عامة تهدد وحدة الكيان والشعب السوري، بل إن ما يظهر منها له بعد محلي وظرفي، لا يتعدى مكانه وزمانه المحددين، خصوصاً وأن الوضع الطائفي في سوريا ما قبل الأزمة كان يتسم بالتعايش بين المذاهب سواءً كان ...

أكمل القراءة »

ابـن رشــد “أب العلمانيـة”

اجتاحت الحركات الأصوليّة المجتمعات العربيّة والإسلاميّة، سياسة وثقافة وأيديولوجيا، وتسعى إلى إزاحة كل ما هو عقلانيّ في التراث العربيّ والإسلاميّ. ليس الفكر الأصوليّ وليد هذه الحركات، وان كان اتخذ حجماً استثنائياً في التعبير عنها، بل يعود إلى القدم، إلى تاريخ الدعوة النبوية نفسها وانتشار الدين الإسلاميّ في أكثر من مكان، وما تولّد عن هذا الانتشار من صراعات سياسيّة وفقهية حول ...

أكمل القراءة »